السيستم داون

سبب نسيانه كلمة سره، لم يقدر رون ميلر كاتب TechCrunch من دخول حسابه على جوجل لمدة شهر كامل. خلال هذا الفترة حاول رون استخدام علاقاته من أجل استعادة حسابه.

والسبب هو أن نظام جوجل الآلي رفض إعادة تعيين كلمة سره، وكل الطلبات التي قام بتقديمها تم رفضها من قبل النظام “الآلي” والظاهر أن خوارزمية التحقق من صحة المعلومات لسبب او لآخر شكت في نوايا رون الصادقة وقررت رفض جميع الطلبات.

أستطيع أن أتخيل وضع رون حين لم يقدر على الوصول إلى حسابه. تخيل أن حساب بريدك الإلكتروني الذي تمتلكه لأكثر من 10 سنوات ويرتبط بالكثير من الخدمات والمواقع والاشتراكات إلخ إلخ. للأسف الخوارزميات قد لا تقدر حاجتك في الوصول إلى حسابك من أجل مشاهدة صورة أو تنزيل ملف خاص بالعمل.

بينما كنت أكتب هذه الكلمات يتبادر للذهن صورة خيالية كوميدية لشخص يتحدث مع الخوارزمية التي تطلب منه إثبات هويته. تخيل معي مشهداً شخصيته ترتدي طربوشا أحمر فاقع على غرار المرحوم فؤاد المهندس، يقف أمام الشاشة ويحلف أغلظ الأيمان بصوت عال…”أنا أنا، والله” لتنظر الخوارزمية عبر الشاشة الزجاجية وتضيق عينيها كنوع من الشك وتقول له “طب إثبت!!” وتنفث الدخان من مروحة الجهاز.

في الماضي كانت المشاكل تحل على يد البشر الذي كانوا يستخدمون حدسهم لتقييم الموقف ومساعدة الشخص. وبالرغم من أن حدسنا قد يخذلنا أحياناً إلا أنه يظل شيئاً نتميز به. هذا الشيء ذكره رون في مقالته كنوع من اجترار للماضي حين كنا نعتمد على الأشخاص في حل معظم المشاكل بدل الآلات. لكن بحكم أننا بنينا حياتنا حول الآله وليس العكس فقد أصبحت هي من تحكم تصرفاتنا وقدرتنا على مساعدة بعضنا بحجج غريبة على غرار….”آسف السيستم داون”.

*ظهر هذا الموضوع أول مرة على نشرة النشرة والتي يمكنك الاشتراك فيها عبر هذه الصفحة.