التخلي عن الشراء لمدة سنة

حين قررت آن باتشت اتباع نصيحة صديقتها والتخلي عن الشراء لمدة سنة كاملة، تكشفت لها الكثير من الأمور عن مقتنياتها. حين انتهت علبة مرطب البشرة لديها اكتشفت أن لديها مخزون كبير من المرطبات التي لم تستخدمها لأنها أقنعت نفسها أن المنتج لا يناسبها، لكن ولإلتزامها بقرار عدم الشراء، وجدت آن أن هذا الشيء دفعها لاستهلاك الكثير من الأمور التي كانت مخبئة ومرماة.

كانت هناك بعض الاستثناءات التي لم تُطبق عليها قاعدة الامتناع مثل الطعام والكتب كون آن كاتبة، والكتاب يحتاجون إلى تغذية عقولهم بالقراءة، لكن أمور اخرى مثل الثياب والمجوهرات وحتى الإلكترونيات كانت من المحظورات التي جاهدت آن في التوقف عن شرائها.

هناك بعض النصائح البسيطة التي تساعد في التقليل من الشراء. أول قاعدة والتي يعرفها الجميع هي “تأجيل” الشراء، بمعنى أنك لو شعرت برغبة شديدة لشراء شيء (مثل حالتي مع الألعاب) فقم بتأجيل الفكرة لبضعة أيام (أسبوع مثلاً)، في الكثير من الأحيان ستجد الرغبة تقل وتختفي.

حاول أن تبتعد عن العروض والتخفيضات في المواقع، هكذا لن تقع ضحية الإغراءات والصور الجميلة التي تظهرها المواقع، وكن مطبقاً لمثل “بعيد عن العين، بعيد عن القلب”.

*مبسوط؟ ادعمني على Patreon.

نُشرت بواسطة

ثمود بن محفوظ

كاتب، ناقد وبودكاستر في التقنية، الألعاب والمجتمع.